الرئيسة   قطوف   .

.

لا يكون إحسان إلا ويشكره الله؛ حتى إنه يشكر الكافر على إحسانه؛ فقد ثبت في الحديث: "وأما الكافر فيطعم بحسناته في الدنيا".