الرئيسة   قطوف   .

.

التفريق بين الأصول والفروع والظنيات والقطعيات بدعة أحدثها المعتزلة وأضرابهم ، وجعلوه سيفاً مصلتاً على أهل السنة ؛ لحملهم على أن يأخذوا بقولهم ؛ فاستعدوا عليهم السلاطين ، وعزلوهم بسببها من وظائفهم ، وجردوهم من إمامة الناس في الصلاة ، والتدريس والفتوى والوعظ .