الرئيسة    الفتاوى   الزكاة   لديه عمولات من شركته لا يستطيع استلامها إلا بعد التحصيل

لديه عمولات من شركته لا يستطيع استلامها إلا بعد التحصيل

فتوى رقم : 9946

مصنف ضمن : الزكاة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 18/09/1430 12:36:13

س: السلام عليكم .. فضيلة الشيخ سليمان ! أعمل في مجال المبيعات في إحدى الشركات الوطنية، سؤالي هو : أني أملك من المال حوالي ٢٨٠٠٠ ألف ريال، تزيد وتنقص خلال السنة، وهناك مبلغ آخر بقيمة ٥٥٠٠٠ ريال، يزيد كل نهاية شهر بنسبة متفاوتة، وهو مسجل باسمي لدى الشركة التي أعمل بها، وهي عبارة عن عمولات عن المبيعات، ولكن لا تصرفها الشركه لي حتى أقوم بتحصيل ما بعت فأود أن أعرف ما المبلغ الواجب علي زكاته، علما بأني غير متزوج، وأقوم بدفع إيجار سنوي للشقة التي أسكن بها مع الوالدين بمبلغ ١٩٠٠٠ ألف ريال، أرجو الإفادة أثابكم الله وجزاكم خيرا .

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. ما دمت لا تستطيع التصرف في المال المسجل باسمك لدى الشركة فلا زكاة عليك فيه حتى تقبضه أو تمكن من استلامه ؛ لأنه في هذه الحال في حكم الدين على المماطل . لكن يجب عليك أن تزكي المبلغ الموجود لديك إذا حال عليه الحول . والله أعلم .