الرئيسة    الفتاوى   أصول الفقه وقواعده   هل حكم الحاكم يرفع الخلاف في كل شيء؟

هل حكم الحاكم يرفع الخلاف في كل شيء؟

فتوى رقم : 8015

مصنف ضمن : أصول الفقه وقواعده

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 17/06/1430 14:03:40

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. فضيلة الشيخ ! ما المقصود من قول الفقهاء: حكم الحاكم يرفع الخلاف؟ وهل الخلاف هنا الخلاف فى المنازعات والخصومات أم يشمل حتى المسائل الخلافية؟ وإذاكان رأى الحاكم أو الإمام بخلاف ما اعتقد هل الواجب طاعته فى ذالك؟ وجزاكم الله خيراً.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. مقصود العلماء في قولهم: إن حكم الحاكم يرفع الخلاف إنما يكون في حالين:
الأولى: حكم القاضي في منازعات الناس؛ فهو ملزم للخصمين ولو كان أحدهما يعتقد خلافه؛ فليس للخصم إذ قُضي عليه بما لا يعتقده أن يحتج بالخلاف.
والثانية: نحوها، ولكن المخاطب بها القاضي لئلا ينقض حكما سابقا إذا كان يرى غيره؛ فيقول العلماء حينئذ: إن حكم الحاكم يرفع الخلاف؛ فكانت القضية المعينة عند القاضي المخالف لها كالتي لا خلاف فيها.
والمراد من ذلك تحصيل مقصود القضاء من انقطاع الخصومة.
وأما الفتوى من الحاكم، أو ممن ولَّاهم شأنها فلا يرفع الخلاف، وللمرء في خاصة نفسه وعباداته ومعاملاته وشأنه مع زوجه وأولاده أن يفعل ما يعتقده حقا في تلك المسائل.
ولا أعلم مخالفا في هذا، وما نُقل عن بعض أهل العلم المعاصرين من أنه يرفع الخلاف حتى في غير الحالين المذكورتين فزلة لا يُتبع في مثلها؛ لمخالفتها قطعي الشريعة ، وهدي السلف. والله أعلم.

حُكم    قضاء    خلاف    قاضي    حاكم    رفع    خصومة    

خصم