الرئيسة    الفتاوى   أحكام اللباس والزينة والحجاب والعورات   ترك الخادمة عند الأب الكبير في البيت وحدهما

ترك الخادمة عند الأب الكبير في البيت وحدهما

فتوى رقم : 6428

مصنف ضمن : أحكام اللباس والزينة والحجاب والعورات

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 19/04/1430 23:15:19

س: أبي رجل كبير في السن، ووالدتي كذلك، وأحيانا تخرج أمي من المنزل للزيارات أو قضاء بعض الحوائج، ويترك والدي وحده مع الخادمة، ما الحكم في ذلك؟ وهل يكون هناك إثم على والداتي؟ وما هو الواجب علينا نحن أولاده؟ مع العلم أني غير راضية عن هذا الوضع ولكن لا أستطيع مواجهة أمي بذلك خوفاً من غضبها علي؟ أفتونا مأجورين.

ج: الحمد لله أما بعد .. إذا كان والدكم لا يزال ذا شهوة - وهذا يمكن معرفته عن طريق أمكم أو القرائن - فلا نرى ترك الخادمة عنده وحدها؛ لنهي النبي صلى الله عليه وسلم عن خلوة الرجل بالمرأة الأجنبية، وأما إن كانت شهوته قد انقطعت وذهبت فلا بأس في بقائها عنده وإن كان الأولى أن تأخذها الوالدة أو البنات معهن عند الخروج أو يبقى معها أحد في البيت. والله أعلم.

مكث    خادم    كبير السن    بيت    خلوة    ترك