الرئيسة    الفتاوى   المسائل الإعلامية والترويح والتصوير   تعليق التحف المشتملة على الصور

تعليق التحف المشتملة على الصور

فتوى رقم : 6302

مصنف ضمن : المسائل الإعلامية والترويح والتصوير

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/03/1430 13:29:00

س: السلام عليكم .. أنا أشتري للبيت بعض التحف والاكسسوارات، وللأسف عليها رسمة وجه لبعض الحيوانات أو على شكل دمية (عروسة) معلقة أو في غرف النوم للاستخدام وللزينة، والمشكلة أنه لا يوجد أشكال حلوة وجميلة إلا في هذه الأشكال، والباقي غير مقبولة، فما رأي فضيلتكم جزاكم الله خيراً.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. ما كان من هذه التحف مشتملا على صور فإنه لا يجوز تعليقها على الجدران؛ فعن عائشة رضي الله عنها أنها اشترت نمرقة (وسادة) فيها تصاوير فلما رآها رسول الله صلى الله عليه وسلم قام على الباب فلم يدخل فعرفت في وجهه الكراهية فقالت: يا رسول الله أتوب إلى الله وإلى رسوله ماذا أذنبت؟ فقال: ما بال هذه النمرقة؟ فقالت: اشتريتها لك تقعد عليها وتتوسدها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أصحاب هذه الصور يعذبون، ويقال لهم: أحيوا ما خلقتم، ثم قال: إن البيت الذي فيه الصور لا تدخله الملائكة" رواه البخاري ومسلم.
ودعوى أنه لا يوجد شيء جميل إلا ما فيه صور غير صحيح، والواقع خير شاهد على ذلك، ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيراً منه. والله أعلم.

تعليق    تحف    زينة    اقتناء    قنية    شراء