الرئيسة    الفتاوى   المسائل الطبية   إجهاض الجنين بقرار الأطباء خوفا على الأم

إجهاض الجنين بقرار الأطباء خوفا على الأم

فتوى رقم : 22705

مصنف ضمن : المسائل الطبية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 29/12/1442 04:28:22

س: السلام عليكم .. يا شيخ .. زوجتي حامل في الشهر السادس، وبعد الكشف عن الجنين اتضح في الأشعة عدم وجود ماء حوله وأن الجنين ليس له كلى أو أنها لا تعمل نهائيا، ويحتمل توقف قلبه في أي لحظه وتم تنويمها لمتابعة النبض لدى الجنين.
وقد أوضح تقرير الاستشاري أنني لو أخرجتها من المستشفى ممكن ينزل الجنين في أي لحظة، وحسب تقرير الاستشاري بقوله طبياً إنه لا يمكن أن يعيش، فبعد أن يولد يتوقف قلبه فوراً.
وبعد استشارة الطبيب؛ هل أنتظر حتى يتوفى الجنين في بطنها ثم يتم إنزاله أو يتم إسقاطه؟ فمن الممكن أن يكون له مضاعفات على الأم لا نعلمها.
سؤالي يا شيخ .. الآن وبعد قول أهل الخبرة في هذا أنه لا بد من إنزاله وقد تم إعطاء زوجتي دواء لمدة 48 ساعة ونزل الجنين وفعلاً توقف قلبه، وقد قام الأطباء بإنعاش للقلب ولكنه فارق الحياة؛ هل في ذلك شيء علينا من الناحية الشرعية؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. فحيث قرر الخبراء - وهم الاستشاريون في الطب - بضرورة إنزاله خوفاً على الأم، ولأنه تم ذلك بهذا الاجتهاد فلا حرج عليهم ولا عليك إن شاء الله عز وجل.
نسأل الله عز وجل أن يعوضكم خيراً. والله أعلم.