الرئيسة    الفتاوى   المسائل الطبية   عدم إجراء الإنعاش للوالد الميؤوس من علاجه

عدم إجراء الإنعاش للوالد الميؤوس من علاجه

فتوى رقم : 22485

مصنف ضمن : المسائل الطبية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 07/10/1442 12:00:33

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. شيخنا الفاضل .. وفقكم الله ونفع بكم .. إحدى الأخوات والدها في حالة حرجة جداً، مصاب بالسرطان وقد انتشر في جسمه وانفجر الطحال وتوقفت الكلى وتقرحت المعدة وفي الرئة ماء وغير ذلك، والأطباء يقولون حالته ميؤوس منها ولا يمكن فعل شيء سوى إعطائه مخدر (مورفين) لتسكين الآلام الشديدة، والله المستعان.
وهي تسأل: المستشفى يسألهم: في حال توقف القلب هل ترغبون في محاولة الإنعاش؟ هل عليهم شيء لو طلبوا عدم ذلك نظراً لما يعانيه والدهم من الألم الشديد وعدم جدوى التداوي حسب تشخيص الأطباء؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. وإذا لم ير الأطباء فائدة من الإنعاش فيجوز تركه؛ لأنه من باب التداوي، والتداوي لا يجب إلا إذا غلب على الظن نفعه بإذن الله. والله أعلم.