الرئيسة    الفتاوى   النكاح   حكم نكاح الشغار إذا كان بمهر

حكم نكاح الشغار إذا كان بمهر

فتوى رقم : 22357

مصنف ضمن : النكاح

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 07/07/1441 04:19:42

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. فضيلة الشيخ .. بارك الله فيكم .. إذا كان نكاح الشغار بمهر، ما حكمه؟ وحصل اتفاق بينهم على أن يقوم كل واحد بتزويج الآخر أخته مع وجود المهر علما بأنه إذا رفض أحد منهم الزواج لم يتم الزواج؛ ما حكم هذا الزواج؟
أفتونا جزاكم الله خيراً.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. هذا محرم لكونه نوع معاوضة تحقق فيها مصالح الذكور على حساب الإناث، ولو كان بمهر ؛ لأن العلة هي اختلال إرادة المرأة في الرضا بالزوج وليس لخوف بخس المهر فقط، ومن المعلوم أن المرأة كثيرا ما ترضى بإسقاط المهر بل ربما يذلته لخاطبها لكنها لا ترضى أن تبخس إرادتها في قبول من ترضاه من الرجال؛ لأنه إما أن يكون سبب شقائها في الدنيا أو سبب سعادتها.
فعليه إن كان التزويج البدلي مشروطا صراحة فلكل من الزوجتين إذا لم تعلم بذلك حق الفسخ، عدا ما يكون من الإثم على من جعلها سلعة من أولياء النكاح. والله أعلم.

شغار    بدل    نكاح    صداق    أخت    تزويج