الرئيسة    الفتاوى   أحكام اللباس والزينة والحجاب والعورات   كشف الطبيبة ذراعيها عند غسلهما للتعقيم أمام الأطباء ولبسها البنطال المغطى إلى الركبة

كشف الطبيبة ذراعيها عند غسلهما للتعقيم أمام الأطباء ولبسها البنطال المغطى إلى الركبة

فتوى رقم : 16762

مصنف ضمن : أحكام اللباس والزينة والحجاب والعورات

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 07/05/1433 02:28:17

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أشكر موقعكم المميز ودمتم لخدمة الإسلام والمسلمين .. أنا طبيبة ، وأطمح بأن أكون جراحة نسائية ملتزمة تخدم بنات جنسها, وقبل إجراء أي عملية لا بد من تعقيم الذراعين إلى منتصف العضد ، لكن المشكلة أن صالة العمليات مشتركة ، ويكون ذلك بمرأى من الرجال الأجانب حيث المغاسل في مكان مكشوف ، وأنا إلى الآن لم أشارك في العمليات ، ولا سبيل إلى التغسيل بدون مرأى منهم، ولا أعرف ماذا أفعل، وإن لم أشارك فلن أصبح جراحة، أشيروا علي جزاكم الله عنا خيراً.
سؤالي الثاني: في المستشفى أرتدي زي العمليات وهو عبارة عن جلباب يصل إلى ما تحت الركبة تقريبا بأربع أصابع وبنطال واسع تحته ، هذا في المستشفى فقط ؛ لسهولة الحركة وخدمة المرضى ، أما خارج المستشفى فأنا ملتزمة بالحجاب الشرعي , هل يجوز أن أرتديه أمام الرجال؛ لأني أداوم في قسم النساء، لكن أحياناً نصادف بعض الرجال وأحياناً نحتاج إلى الخروج من القسم؟ جزاكم الله عنا خيرا.

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. عن السؤال الأول أقول: إن أمكنك غسل ذراعيك في مكان لا يراك فيه الرجال وجب عليك ذلك، وإلا جاز لك غسلهما في المكان المذكور مع وجوب التحرز من نظرهم بقدر الاستطاعة، ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها.
وعن السؤال الثاني: إذا كان الجلباب الطبي لا يُظهر في العادة شيئا من حجم الساقين أو الفخذين ولا يشف عنهما ، وكان موضع حاجة كالذي ذكرت السائلة فلا أرى بأسا بلبسه في هذا الموضع.
وننصح الأخت السائلة وفقها الله بأن تحرص على أن تكون في مكان خاص بالنساء بقدر استطاعتها. والله أعلم.

ذكورة    ذكر    امرأة