الرئيسة    الفتاوى   النكاح   عدم حضور المناسبات لأجل ما فيها من منكرات^

عدم حضور المناسبات لأجل ما فيها من منكرات^

فتوى رقم : 12994

مصنف ضمن : النكاح

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 21/11/1431 23:09:02

س: السلام عليكم ورحمة الله .. يا شيخ ! جزاك الله خيراً .. أنا امرأة لا أحضر زواجات منذ سنوات؛ لما في هذه الزواجات من معاصٍ في اللباس والأغاني التي ترددها المغنية، وقد أنكر علي الكثير؛ لعدم حضوري لزيجات أقرب الناس لي، وقالوا: إن هذه قطيعة رحم، ولا يوجد موسيقى في هذه الزيجات؛ ولكن الأغاني لا تنصتين لها، وأنا أحاول وأجاهد نفسي، وأحمد الله أن ثبتني؛ ولكن هل في هذا قطيعة رحم كما قيل؟ لأني حتى العزائم الكبيرة لا أذهب لها؛ لما أراه من لباس، فكنت كثيراً أنكر حتى أصبح الكثير يملّ من كلامي، فأصبحت لا أنكر، وشعرت بالذنب، فأصبحت لا أذهب للمناسبات الكبيرة، فأرجو نصيحتي جزاكم الله خيراً وأثابكم.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. حضور وليمة العرس إذا دعي إليها المسلم واجب بل ذهب جمع من أهل العلم إلى أن وليمة العرس هي المرادة بالحديث الوارد في ذلك ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من لم يجب الدعوة فقد عصى الله ورسوله" . رواه مسلم . وعن ابن عمر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من دعى إلى عرس أو نحوه فليجب". رواه مسلم ، ونحوهما من الأحاديث .
وإذا كان في بعض هذه الأعراس منكرات فإن الحضور مع الإنكار هو أفضل المراتب، فإن زال المنكر وإلا قضى الإنسان الواجب الذي عليه من حضور الحفل والسلام على أقارب العروسين ثم تنصرف المرأة بعد ذلك من مكان الحفل .
أما الأعراس التي تخلو من الموسيقى لكن ربما وقع فيها شيء من الغزل غير الفاحش فهذا وإن كنا لا نراه إلا أن حضور عرس الأقارب لاسيما المقربين يحدث به من صلة الرحم وزوال ما في النفوس أضعاف ما يقع من مفاسد مثل هذا النوع من الغناء الغزلي ، وقطيعة الرحم أشد إثما من سماع مثل هذه الأهازيج حيث قرنها الله تعالى بالفساد في الأرض ، فقال تعالى: "فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم" ، ولم يرد مثل ذلك في الكتاب والسنة عن الغناء الغزلي غير الفاحش الخالي من الموسيقى مما يدل على أن المصلحة في الحضور أكبر من هذه المفسدة .
فإن وجدت في ذلك حرجا يلحق الآمر أو المأمور أو أصحاب العرس ممن لا حيلة له ، ويقع به من الجفاء ما قد يكون أكبر مفسدة فتكتفي المرأة في هذه الحال ما ذكرنا من أداء واجب حضور العرس والسلام على أقاربها ، ثم الإنصراف . والله أعلم .

حفل    نكاح    زفاف    وليمة    دعوة    نصيحة    حسبة    منكَر    غِناء