الرئيسة   قطوف   .

.

هنيئا لمن كان مفتاحا لكل خير ببذلِ مالٍ أو جهد أو مشورة فقد ثبت في الحديث : "خزائن الخير والشر مفاتيحها الرجال".