الرئيسة   اصدارات   البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم

البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم

imagesCAUVPCFB.jpg
اسم الكتاب : البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم
اسم المؤلف : أحمد عبد الله محمد آل عبدالكريم
دار النشر : مكتبة دار المنهاج
عدد الصفحات: 600

المقدمة
الحمد لله الذي هدانا لدينه ، ومن علينا بإتباع سبيله ، وما كنا لنهدي لولا أن هدانا الله رب العالمين ، له الحمد في الأولى والآخرة وهو الحكيم الخبير ، وصلى الله وسلم على البشير النذير والسراج المنير محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :
فإن العناية بتصحيح العقائد والعبادات دين يتقرب العبد به لله ، وعبادة يزدلف بها لمولاه ، ولا يزال سلف الأمة يقتفون في ذلك آثار الأنبياء والمرسلين والدعاة المصلحين الذين هداهم الله للحق القويم والصراط المستقيم فجاهدوا في سبيل إحياء السنن وقمع الجهالة والبدع ، فنالوا بذلك خيرية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، الذي هو القطب الأعظم في الدين والمهم الذي ابتعث الله له النبيين والميزة التي امتازت بها أمة سيد الثقلين : ( كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ) آل عمران : 110.
فتنوع جهادهم لحماية جناب الدين ، والدفاع عن حياض سنة سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم فمن جامع للسنن والآثار مع تمييز صحيحها من ضعيفها ، ومن داع للاتباع متجرد عن تعصب الفقهاء والأتباع ، ومن قائم بنور السنة ضد ضلالات المبتدعة وجهالاتهم ، فشاء الله لدعوتهم التكامل لمسيرة الإسلام مع الرحمة لأتباعه والشفقة عليهم من مجانبة صوابه ، وتلك مشيئة الله وحكمته ( والله متم نوره ) الصف: 8 .
وإن من جسيم ما خص الله به أمة محمد صلى الله عليه وسلم من الفضيلة ، وشرفهم به على سائر الأمم الرفيعة ، وحباهم به الكرامة العظيمة كتاب الله ( يا أيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين . قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فيلفرحوا هو خير مما يجموعون ) . يونس : 57-58 .
فهو أعظم المنن والبركات ، وأجل العطايا والهبات ، وقد اجتهد علماء الإسلام في خدمة هذا الكتاب المبارك فحفظوه في الصدور قبل السطور ، وبينوا معانيه ، وفرقوا بين محكمه ومتشابهه ، وناسخه ، ومنسوخه ، ومطلقه ومقيدة ، وذكروا الآداب التي تنبغي عند تلقيه ، فأجزل الله لهم الأجر والثواب .
ولما توسعت دائرة الإسلام وابتعد عهد الأمة بزمن سلفها انتشر في الأوساط الإسلامية كثير من البدع ، بسبب جهل البعض ، وتلبيس البدع من دعاتها بلباس الشرع وكان من الأصول الإسلامية التي تطاول عليها أهل البدع في القديم والحديث كتاب الله فأحدثوا فيه ما ليس منه ، وشرعوا في حقه ما لم يأذن به الله ولا رسوله عليه الصلاة والسلام وفضلوا بعض الآيات والسور بغير دليل ولا برهان واستحسنوا في حق المرضى والموتى ما لا يسوغ فيه الاستحسان ، فاجتمع في حق القرآن كثير من البدع ، تفرقت أسبابها وكثر في الجاهلين طلابها .
وقد كان من منن الله علي أن قمت بجمع تلك البدع العملية المتعلقة بجناب القرآن الكريم مع التعريف بها ونشأتها وذكر أدلتها ، ثم بسط الرد عليها ومقابلتها بما فيه الكفاية من شرع الله ، ومن دوافع الكتابة في هذا الموضوع المهم : كثرة البدع التي يتعلق بها الجهلة والمبتدعة ، ويعتقدون صحتها في كتاب الله تعالى ، وهي منتشرة في كثير من بلدان العالم الإسلامي ، مع كون هذا الموضوع لم تجتمع مسائله وأبوابه في ثوب واحد ، وإنما جاءت بعض المصنفات فيه ، في ناحية من نواحيه أو مسألة من مسائله دون قصد استيعاب كل ما ابتدع في باب القرآن وقراءته .

الخاتمة :
أحمد الله جل ثناؤه وتقدست اسماؤه على ما من به علي من إتمام هذا البحث وهو المسؤول وحده أن يجعله زلفى إلى مرضاته وذخراً لدخول جناته ، وأن يرزقني فيه وفي سائر العمل الإخلاص وحسن المتابعة إنه أكرم مسؤول ، ثم إني أضع بين يدي هذا البحث خلاصة لأهم النتائج وأبرز التوصيات ، وذلك فيما يلي :
1- البدعة بعامة هي التعبد بما لم يشرعه الله ولا رسوله صلى الله عليه وسلم ، ولا يسوغ شرعاً جعل شيء منها مستحسناً في الدين .
2- البدع العملية في القرآن الكريم هي : كل فعل ظاهر يحدث في التعبد بالقرآن الكريم لم يؤيد بدليل يستحسنه أو يقره .
3- لم يرد ذكر من القرآن في الطهارة ، إنما ذكر بعضهم استحباب التسمية قبله ، ويستحب بعده الشهادتين .
4- كل ذكر من القرآن عند الأذان أو الإقامة أو عند إقامة الصلاة فهو ذكر بدعي لا يصح التعبد به .
5- الجهر بالاستعاذة في الصلاة ( بدعة مخالفة لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وخلفائه الراشدين فإنهم لم يكونوا يجهرون بذلك دائماً بل لم ينقل أحدٌ منهم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه جهر بالاستعاذة والله أعلم ) .
6- لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم يجهر دائماً بالبسملة ، بل لم يثبت عنه في ذلك حديث واحد ، أما الجهر بها للتعليم أو لقصد تأليف القلوب ودرء مفسدة الخلاف عند من يجهر بها ، فهو مقصد شرعي ، كما ترك النبي صلى الله عليه وسلم بناء البيت لما في إبقائه من تأليف القلوب .
7- السكتة الطويلة بعد قراءة الإمام للفاتحة ليس لها أصل في الدين ، ولا يثبت فيها حديث ، بل هي سكتة يسيرة تفصل بين القراءة المفروضة والمستحبة .
8- مداومة بعض الأئمة على الختم في الفرائض ، ومواصلة ذلك دون قطع ، ليس له أصل في الشرع ولا من عمل السلف .
9- تخليط القراءات في الصلاة ممنوع بالاتفاق إن استلزم المخالفة بين موضعين قد بُني أحدهما على الآخر ، أما إذا لم يبن أحدهما على الآخر فالفقهاء يصححون العمل به مع تفضيلهم الإبقاء على القراءة التي ابتدأ بها ، والقراء يمنعون من ذلك لأن جمع الأوجه من كل رواية لم تأت في قراءته مسندة .
10- لا يقوم مقام سجود التلاوة ركوع ولا قراءة ، ومن عجز عنه فإنه يؤميء له كما يوميء العاجز عن سجود التلاوة ، فإن لم يستطع الإيماء فلا يلزمه شيء ، خلافاً لمن ابتدع للعاجز عن السجود تلاوة بعض الآيات .
11- لا تختص ليلة الجمعة بقراءة خاصة في عشائها أو مغربها والحديث الوارد في ذلك ضعيف جداً ، أما القراءة فجرها بسورة الكهف أو بعضها فليس له أصل صحيح ولا ضعيف وكذا الاقتصار على بعض سورتي السجدة والإنسان فيه جمهور أهل العلم ، أما استحباب قراءة سورة فيها سجدة فهو مردود باتفاق الأئمة كما ذكر ابن تيمية .
12- لا يثبت ذكر من القرآن بين خطبيتي الجمعة وعليه فلا أصل لاستحباب قراءة سورة للإخلاص فيها .
13- الحديث الواردة في نزول سورة الأنعام جملة واحدة حديث ضعيف ، واستدلال بعضهم به لقراءتها جملة واحدة في صلاة التراويح ضعيف أيضاً .
14- لم يرد تقييد التوافل بسور مستحبة سوى ركعتي الفجر وركعتي الطواف والشفع والوتر ، وأما بقية النوافل فلا يصح فيها شيء .
15- قال الدارقطني في الحديث المخرج في سنن أبي داود : (( اقرؤوا على موتاكم يس )) (( حديث ضعيف الإسناد مجهول المتن ولا يصح في الباب حديث ) وعليه فلا يصح التعبد به ، أما قراءة سورة الفاتحة أو البقرة أو الأنعام أو الرعد أو تبارك فلم يرد فيها شيء .
16- لم ترد عبادة بالقرآن الكريم عند الاختصار ولا عند التغسيل أو التكفين أو التشييع أو عند الدفن أو زيارة المقابر ، مما يدل على أن القراءة على الميت عند التغسيل أو كتابته على كقنه أو على ظهر قبره من البدع .
17- الاجتماع على الذكر بعد الصلوات المكتوبات من البدع الحادثة في الإسلام ، وتعود نشأتها إلى زمن الصحابة  وقد أنكرها ابن مسعود رضي الله عنه ، ثم عمت وانتشرت سنة 216هـ بأمر من المأمون .
18- الأذكار القرآنية في المناسك مخصوصة في أربعة مواضع هي :
القراءة بين الركنين : ( ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار ) ( البقرة : 201) وقراءة ( واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى ) البقرة : 125 . بعد الفراغ من الطواف وتخصيص ركعتي الإحرام بسورتي الإخلاص ، وقراءة ( إن الصفا والمروة من شعائر الله ) البقرة : 158 عند الدنو من الصفا ولا يثبت غيره .
19- قراءة القرآن في الطواف لا يقال : إنها تسن على وجه الخصوص لأنه لم يرد لذلك دليل ولا يقال : إنها تكره لأن ذكر الطواف لم يقيد في الشرع ، فتكون من جملة المشروع في الطواف .
20- ذكر بعض الفقهاء استحباب القيام للمصحف وعند التحقيق فلا دليل لهذا دليل إلا القياس الفاسد ، وما طريقه التقرب فلا يستحب فعله إلا بدليل شرعي وإن زعم قائله أن فيه تعظيم ؛ لأن تعظيم الشريعة أولى .
21- لم يرد في تقبيل المصحف أثر ، سوى ما روى الدارمي عن عكرمة رضي الله عنه وهو أثر منقطع ، ومسائل التقبيل والتعظيم الشرعي تستلزم النص كما قال عمر رضي الله عنه في تقبيل الحجر وهو : ( ولولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبلك ما قبلتك ) .
22- الاهتزاز والتمايل عند قراءة القرآن هيئة منكرة عند قراء الأمة وهي من عبادات اليهود عند دراستهم وصلاتهم .
23- وضع اليدين في العبادات خاص بالأذان دون الإقامة ، مما يبرهن بطلان صنيع بعض القراء عند التلاوة .
24- القراءة بالألحان والمقامات الموسيقية من البدع المحدثة في تلاوة كلام الله عند جمهور العلماء ، ومنهم من رأى كذلك إجماعاً .
25- قراءة الإدارة التي منعها العلماء هي التي يكون فيها اجتماع على القراءة ، أما قراءة واحد والبقية يستمعون فهي ما كان الصحابة  يفعلون وهي مستحبة عند العلماء .
26- لعل أول من ذكر التصديق بعد القراءة هو الحكيم الترمذي ( ت 320) وذكره بعد الحليمي والبيهقي والقرطبي وله أكثر من صيغة، استقر في هذا الزمان على قولهم ( صدق الله العظيم ) وليس له أصل في الشريعة ، فالمداومة على اتباعه للعبادة بدعة .
27- عقد استئجار القراء لقراءة القرآن الكريم عقد باطل ، والقرآن لا تصح المتاجرة به ، وأما حديث : ( إن أحق ما أخذتم عليه أجراً كتاب الله ) فجوابه ما ذكر شيخ الإسلام : ( كان الجعل على عافية مريض القوم لا على التلاوة ) .
28- دعاء الختم في الصلاة ليس له أثر شرعي لا عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أصحابه  ، أما خارج الصلاة مثبت عن أنس رضي الله عنه ، ومع ذلك فلا يخصص الختم بدعاء معين ، أما الدعاء المنسوب لشيخ الإسلام فلا تصح نسبته إليه ويمنع من إلحاقه بالمصاحف .
29- استحب بعض الفقهاء إكمال الختم وهو أن يقرأن المأموم في صلاة التراويح بعد الختم ما فات الإمام من الآيات ليتم أجر الختمة ، وليس لهذه العبادة أصل شرعي وغاية ما فيها قول يروى عن الإمام أحد – والله أعلم بصحته عنه – .
30- حديث : ( الحال المرتحل ) في إسناده صالح المري وهو متروك الحديث ، ولا يصح له شاهد وقد ترك العمل به جمهور السلف ولم يستحبه أحدٌ من الأئمة كما ذكر ابن القيم .
31- القول بصيام يوم الختم قول مبتدع ؛ لأن تخصيص العبادات وتوقيتها أمر توفيقي.
32- حرم العلماء بلع مكتوب القرآن لملاقاته النجاسة وذلك لحرمة كتاب الله ومثله يقال في كتابته على جسم المريض لما فيه من تعريضه للامتهان .
33- اتخاذ بعض الرقي بهيئات مخصوصة بواقع التجريب قال به بعض العلماء وهو قول مردود لما فيه من الاعتماد على الموضوعات وتصحيح الضعيف من الآثار والأحاديث ، والتوكل على تلك المجريات دون اتخاذ الأسباب الشرعية مع كونه ذريعة للبدع والشركيات ، وأما نسبته لبعض العلماء فهو دليل على أن الكمال لله ولشرعه وكل يؤخذ من قوله ويرد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم .
34- تعليق المصاحف أو وضعها في السيارات أمر محدث ، لا علاقة له بالأقدار ، وهو تعليق ممنوع يلحق بالتمائم التي أجمع السلف على منعها ، أما اتخاذه للزينة فهو ممنوع لأن كلام الله أجل من أن يتخذ زينة للمراكب ، وأما اتخاذه للقراءة فلا وجه لمنعه .
35- زخرفة المساجد محدثة في الدين ، قيل أول من زخرف هو الوليد بن عبد الملك بن مروان وذلك في أواخر عصر الصحابة  ، وقد نهى الشرع عن زخرفة المساجد لما فيها من شغل قلب المصلي ومشابهة أهل الكتاب والإسراف والتبذير المحرم شرعاً ، وأما كونه بالقرآن فهو ابتذال له فربما سقط المكتوب أو تعرض له طير بذرق ونحوه وكلام الله يصان وجوباً عن مثل هذا .
36- لا علاقة بين المحراب وما يكتب فيه من آيات المحراب ذلك أن لكل منهما معنى مع ما في ذلك من الشغل للمصلي والتباهي بالزخارف والنقوش الممنوعة في الشرع .
37- افتتاح المحافل بالقراءة محدث ، ولم يعريف في تاريخ المسلمين ، قيل : إن أول وقوعه سنة 1342هـ وأما قبله فلم يعرف .
38- قال الشيخ محمد خليل الحصري : ( والخلاصة أن الجمع في المحافل بدعة منكرة لا ينبغي إقرارها ولا السكوت عليها ) . ولما كان جمع القراءات في المحافل قرر علماء الأزهر في الرابع من ذي القعدة سنة 1340هـ منع جمع قراءة أو رواية مع أخرى بأي طريقة من طرقه في أي مجلس كان ، كما قرروا منع القراءة برواية غير المعتادة عند العامة ما لم يوجد بالمجلس عالم بها .
39- تعليق الآيات القرآنية على الجدر أو نقش الحيطان بها أمر محدث وقد منع منه العلماء للانحراف بالقرآن عما أنزل من أجله ومخالفة ما كان عليه السلف وسداً لذريعة الشرك ومنعاً وسائل الحزور والتمائم المحرمة وصيانة للقرآن عن الامتهان والأذى .
40- جمع القراءات كتابة في المصاحف ، جمع بدعي ، لمنع الصحابة  من عموم التخليط والتلبيس ، ثم إن الداعي للجمع في زمن عثمان رضي الله عنه إنما هو اللبس في القراءة ، وهذا الجمع يؤدي للبس أو تكرار كتابة الكلمة الأمر الذي تقتضي الزيادة .
41- تفضل بعض الآيات بعضها الآخر باعتبار الثواب أو باعتبار تعلق الآيات أو باعتبار الوقت أو الحال ، والتفضيل في كل هذه الاعتبارات مرده لنصوص الكتاب والسنة .

هذا ما يتعلق بنتائج البحث وختاماً أنبه على أنه من المتحتم على الباحثين جمع البدع الواردة في أبواب الفقه ودراستها ، كبدع الأعمال في الصلاة والصيام والحج وكذا البدع العملية المتعلقة بالعقود والمعاملات ، وجمع ما يتعلق بفضائل السور والآيات وتجريدها من الضعيف والموضوعات ، ودراسة خصائصها الصحيحة حتى يعرف الصحيح من الضعيف.
والله أعلم ، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .

فهرس الموضوعات
الموضوع الصفحة
المقدمة ... 5
أهمية الموضوع ... 6
أهداف البحث ... 7
الدراسات السابقة ... 8
خطة الموضوع ... 9
منهج البحث ... 9
التمهيد ... 13
التعريف اللغوي للبدعة ... 14
التعريف الشرعي للبدعة ... 16
الفرق بين التعريف اللغوي والتعريف الشرعي ... 19
تعريف الإحداث والعلاقة بينه وبين الابتداع ... 21
الفصل الأول : أسباب ظهور البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم وجهود العلماء في إنكارها
المبحث الأول : التعريف بالبدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم وضوابطها 27
تعريف البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم ... 31
ضوابط البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم ... 34
المبحث الثاني : أسباب ظهور البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم ... 36
أولاً : الجهل بالمشروع في العبادة ... 36
ثانياً : سكوت أهل العلم عن بعض البدع ... 36
ثالثاً : القياس على دليل لا يصح فيه القياس ... 37
رابعاً : التعصب المذموم في الاتباع ... 38
خامساً : تحسين البدع بشهرتها ... 39
سادساً : وسائل الإعلام ... 41
المبحث الثالث : جهود العلماء ومنهجهم في إنكار تلك المحدثات والبدع 44
الفصل الثاني : البدع العملية المتعلقة بالقرآن الكريم في العبادات
المبحث الأول : بدع القراءة في الصلاة ... 55
المطلب الأول : بدع القراءة في الصلوات المفروضة ... 55
أولاً : بدع القراءة في الطهارة ... 58
ثانياً : بدع القراءة في الأذان ... 62
التعوذ والبسملة قبل الأذان ... 63
قراءة بعض المؤذنين قبل الأذان قوله تعالى : ( وقل الحمد لله ) ... 64
بدعة الترقية ... 68
قراءة عشر من القرآن بعد الأذان ... 72
قراءة سورة الإخلاص ثلاثاً قبل إقامة الصلاة ... 76
ثالثاً : بدع القراءة في الصلوات الخمس ... 77
(أ) بدع القراءة قبل تكبيرة الإحرام ... 78
بدعة قراءة سورة الناس قبل التكبير لدفع الوسواس ... 78
بدعة قراءة قوله تعالى : ( رب اجعلني مقيم الصلوة ) قبل تكبيرة الإحرام 80
قراءة المأموم عند أمر الإمام بتسوية الصفوف قوله تعالى : ( وسمعنا وأطعنا غفرانك ) ... 82
(ب) بدع القراءة بعد تكبيرة الإحرام ... 83
المداومة على الجهر بالاستعاذة ... 83
المداومة على الجهر بالبسملة ... 85
بدعة ترتيب أدعية وأذكار حال قراءة الإمام للفاتحة ... 92
وسوسة الإمام أو المأموم في مخارج حروف القراءة ... 97
السكتة الطويلة للإمام بعد قراءة الفاتحة ... 98
المداومة على الاكتفاء بآية – لا يتم بها معنى – أو جزء آية بعد الفاتحة في الجهرية ... 101
استحباب قراءة الإمام في الصلوات الجهرية على ترتيب المصحف حتى تتم له ختمة ... 109
بدعة جمع القراءات وتخليطها في الصلاة ... 111
تقييد القراءة في الصلاة بسور أو آيات مخصوصة ... 115
(ج) بدع القراءة في الركوع والسجود ... 123
قراءة المسبوق حال ركوع الإمام آيات الصبر ...
استبدال الذكر المشروع في الركوع والسجود بقراءة القرآن ... 123
(د) بدع القراءة في سجود التلاوة والسهو ... 126
استحباب قراءة قوله سبحانه : ( سبحان ربنا إن كان وعد ربنا لمفعولاً) في سجود التلاوة ... 126
تلاوة قوله تعالى : (وسمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير ) عند العجز عن سجود التلاوة ... 129
تخصيص سجود السهو بقراءة الآيات الواردة في النسيان ... 132
رابعاً : بدع القراءة في صلاة الجمعة ... 133
تخصيص صلاة المغرب والعشاء ليلة الجمعة بسور معينة ... 133
اقتصار بعض الأئمة في صلاة صبح الجمعة على قراءة بعض سورتي : السجدة والإنسان ... 136
القراءة في صلاة صبح الجمعة بسجدة غير سجدة (الم . تنزيل ) ... 138
اتخاذ قارئ لسورة الكهف قبل دخول الخطيب ... 142
قراءة الخطيب بعض الآيات عند صعود المنبر ... 150
التزام ختم خطبة الجمعة بقراءة قوله تعالى : ( إن الله يأمر بالعدل والإحسان) ... 151
التزام الخطيب تذكير المصلين بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم آخر الخطبة بتلاوة قوله تعالى : ( إن الله وملائكته يصلون على النبي ) .. 155
قراءة سورة الإخلاص بين الخطبتين ... 157
المطلب الثاني : بدع القراءة في النوافل ... 160
بدع القراءة في صلاة التراويح ... 160
بدع القراءة في صلاة الاستسقاء ... 167
بدعة تخصيص النوافل بما لم يخصص شرعاً ... 172
المبحث الثاني : بدع القراءة في الجنائز ... 177
المطلب الأول : بدع القراءة قبل الدفن ... 177
التسنن بقراءة القرآن على المحتضر ... 177
وضع المصحف عند رأس المحتضر ... 182
قراءة القرآن على الميت حال غسله ... 184
كتابة الآيات القرآنية على الكفن ... 186
اتباع الجنازة بقراءة القرآن ... 191
المطلب الثاني : بدع القراءة بعد الدفن ... 196
القراءة عند إهالة التراب قوله تعالى : ( منها خلقنكم وفيها نعيدكم )... 199
قراءة القرآن على القبر ... 201
كتابة الآيات القرآنية على القبر ... 217
بدع القراءة في المآتم ... 223
المبحث الثالث : بدع القراءة في الأدعية والأذكار ... 230
المطلب الأول : بدع القراءة في الأوراد والحروز ... 230
تخليط الأوراد البدعية بسور القرآن الكريم وآياته ... 234
أوراد القراءة البدعية التي يراد منها الحفظ والوقاية ... 237
المطلب الثاني : بدع القراءة في الأذكار ... 239
أولاً : بدع القراءة في أذكار الصلاة ... 239
قراءة الفاتحة بعد الصلوات ... 243
تخصيص بعض الآيات بالذكر عقب الصلوات المكتوبة ... 244
القراءة الجماعية بعد الصلوات لبعض سور القرآن الكريم وآياته ... 246
ثانياً : بدع القراءة في أذكار المناسك ... 249
تخصيص ركعتين لسفر الحج والعمرة بقراءة مخصوصة ... 252
القراءة عند السفر بسورة الفاتحة ، أو التأذين بقوله تعالى : ( إن الذي فرض عليك القرآن ) ... 255
قراءة سورة (قريش) عند السفر ، أو بعد الركعتين اللتين قبل السفر ... 256
قراءة المريد للحج إذا خرج من منزله آخر سورة آل عمران ، وآية الكرسي ، وإنا أنزلناه في ليلة القدر ، وأم الكتاب ... 257
قراءة المسافر في كل منزل ينزله سورة الإخلاص إحدى عشرة مرة ، وآية الكرسي مرة ، وآية ( وما قدروا الله حق قدره ) مرة ... 258
تخصيص ركعتي الإحرام بسورتي الإخلاص ... 260
تخصيص ذكر الطواف بقراءة القرآن ... 261
تخصيص السعي والمشاعر بقراءة القرآن ... 265
ثالثاً : بدع القراءة في أذكار النكاح ... 267
قراءة سورة الفاتحة عند عقد الزواج وشروطه ... 269
تخصيص تأويل قوله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليماً ) عند خطبة النكاح ... 271
قراءة سورة (تبارك) على البكر لتحبب إلى زوجها ... 271
الذكر عند الجماع بقوله تعالى : ( فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفاراً) وزعمهم أنها تورث الغلام مالاً ويكون ذكراً ... 272
رابعاً : بدع القراءة في أذكار المولود ... 274
قراءة سورة الإخلاص أو قوله تعالى : ( وإني أعيذها بك وذريتها من الشيطان الرجيم ) في أذن المولود ... 276
قراءة سورة الأنعام يوم العقيقة عن المولود ... 277
كتابة سورة ( يس) في عصابة المولود ... 278
التبرك بتسمية المولود بأسماء سور القرآن الكريم ، أو بأول ما تقع عليه العين عند فتح المصحف ... 278
خامساً : بدع القراءة في أذكار الطعام ... 281
تقطيع البسملة على الأكلات ... 283
قراءة سورة قريش أول الطعام ... 283
قراءة الفاتحة والإخلاص بعد الفراغ من الطعام ... 284
سادساً : بدع القراءة في أذكار العطاس ... 285
سابعاً : بدع القراءة في أذكار الحجامة ... 288
الفصل الثالث : البدع العملية المتعلقة بتلاوة القرآن الكريم وأدائه
المبحث الأول: البدع العملية المتعلقة بأداء القرآن الكريم ... 291
التمهيد ... 293
المطلب الأول : البدع قبل الأداء ... 296
القيام للمصحف ... 296
تقبيل المصحف ... 303
الدعاء عند تناول المصحف بقوله تعالى : ( ربنا آمنا بما أنزلت ) ... 310
المطلب الثاني : البدع أثناء الأداء وبعده ... 311
التحرك والتمايل والاهتزاز عند قراءة القرآن ... 311
وضع اليدين على الأذنين ، أو على إحداهما عند القراءة ... 314
قراءة القرآن بالألحان ... 317
التنطع بالقراءة والتعسف في مخارج الحروف ... 342
الجمع بين القراءات وتخليطها في التلاوة ... 346
القراءة بالإدارة ... 352
التزام ختم التلاوة بـ (( صدق الله العظيم )) ... 356
إتباع قراءة القارئ بالتكبير والتهليل ... 361
استئجار القراء لقراءة القرآن ... 364
المبحث الثاني: البدع المتعلقة بختم القرآن ... 370
المطلب الأول : البدع المتعلقة بالختم في الصلاة ... 370
تخصيص الختم بدعاء معين أو ليلة معينة ... 376
القيام بسجدات القرآن بعد الختم ... 379
سرد جميع آيات الدعاء من القرآن بعد ختم سورة الناس ... 381
إكمال الختم ... 381
المطلب الثاني : البدع المتعلقة بالختم خارج الصلاة ... 383
تكرار سورة الإخلاص ثلاث مرات ... 384
وصل ختمة بأخرى ... 388
صيام يوم الختم ... 390
التواعد للختم ... 392
توقيت الختم ... 393
إيقاد النار ونصب المنابر ... 396
شرب الماء وسقيه على سبيل التبرك ... 398
إطعام الطعام ... 398
تعليق الختمة في موضع الختم ... 399
ما يفعل من الزفاف في ختم الصبي ... 399
الفصل الرابع : البدع العملية في الرقى والتمائم 403
التمهيد ... 405
المبحث الأول : البدع العملية في الرقى ... 409
بلع مكتوب القرآن ... 410
كتابة الآيات على جسم المريض ... 413
تخصيص رقى ليس لها أصل شرعي ... 416
توسد الرقية من القرآن ... 416
اعتقاد مشروعية الرقية بتجربتها ... 423
المبحث الثاني : البدع العملية في التمائم ... 428
تعليق التمائم على صدور الأطفال ... 428
تعليق مصحف صغير لقضاء الحوائج ونحوها ... 428
تعليق الآيات على المواشي لتجلب لبناً كثيراً أو لتدفع عنها العين ... 429
تعليق المصحف أو بعض آيات القرآن في السيارة للأمن ... 433
الفصل الخامس : البدع العملية المتعلقة بالقرآن في المساجد والمجالس
المبحث الأول : المحدثات القرآنية في المساجد ... 433
زخرفة المساجد بالقرآن ... 434
اختصاص المحراب ببعض الآيات ... 438
تعليق المصحف في القبلة ... 442
كرسي القارئ في المسجد ... 444
المبحث الثاني : المحدثات القرآنية في المحافل والمجالس ... 445
أولاً : ما يتعلق بالمحافل : ... 445
افتتاحها بسورة الفاتحة ... 445
جمع القراءات في المحافل ... 447
استئجار القراء في المحافل ... 450
ثانياً : ما يتعلق بالمجالس ... 450
تعليق الآيات القرآنية على الجدر ... 450
افتتاح المجلس وختمه بقراءة ... 455
الفصل السادس : البدع العملية المتعلقة برسم القرآن وكتابته وتخصيص بعض الآيات والسور
المبحث الأول : المحدثات القرآنية في رسم القرآن وكتابته ... 461
تحلية المصحف بالنقدين ... 462
جمع القراءات كتابة في مصحف واحد ... 467
كتابة دعاء الختم آخر المصحف ... 471
المبحث الثاني : المحدثات القرآنية في تخصيص بعض الآيات والسور ... 474
الخاتمة ... 523
الفهارس ... 531
فهرس الآيات ... 532
فهرس الأحاديث ... 545
فهرس الأشعار ... 557
فهرس الأعلام ... 558
فهرس الفرق والطوائف ... 561
فهرس المصادر والمراجع ... 562
فهرس الموضوعات ... 593


التعليقات

زائر

2014-04-17
هل ختمة القرأن الجماعيه بدعه هل الجهر بقرأة القرأن في صلاة الجمعه بدعه
what is lasik

2014-01-17
When some one searches for his necessary thing, therefore he/she wants to be available that in detail, therefore that thing is maintained over here.
buy instagram likes and followers

2014-01-10
Howdy! I'm at work surfing around your blog from my new iphone 4! Just wanted to say I love reading through your blog and look forward to all your posts! Carry on the superb work!
ابو احمد السودانى

2012-10-04
جزاك الله خيرا ونفعنا الله بم افدتنا ونفعنا واياكم به والهمنا العمل به
مروة يماني

2012-03-27
جزاكم الله خير الجزاء .. وعندي سؤال بخصوص معنى قراءة الإدارة المذكورة في الفقرة 25 كما أنني لم أستوعب الفقرة الخاصة بقراءة سورة الكهف ليلة الجمعة أو فجرها .. هل يعني أن ما نفعله من قراءة سورة الكهف في يوم الجمعة بدعة ؟ أم تخصيص قراءتها بوقت المغرب والعشاء والفجر هو البدعة ؟ بارك الله فيكم وفي جهودكم

علِّق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.
التحقق
هذا السؤال هو لاختبار إذا كنت زائر حقيقي