الرئيسة    الفتاوى   أحكام المساجد   عبارة (بني على نفقة من يرجو الله ورسوله والدار الآخرة)

عبارة (بني على نفقة من يرجو الله ورسوله والدار الآخرة)

فتوى رقم : 9830

مصنف ضمن : أحكام المساجد

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 13/09/1430 16:18:13

س: شيخنا الفاضل ! تقبل الله صيامكم .. وجدت العبارة التالية مكتوبة على أحد المساجد : (قد تم بناؤه على نفقة من يرجو الله ورسوله والدار الأخرة) فما حكمها؟ وكيف تكتب؟

ج : الحمد لله أما بعد .. نرى حذف كلمة: "ورسوله"؛ فإن هذا تشريك في النية ، فالذي يرجى هو الله تعالى ، لا رسوله صلى الله عليه وسلم ، وأما وصفه بأنه يرجو الله فهو إنشاء في صورة الخبر ؛ فيكون دعاء لا إخبارا . والله أعلم.