الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   الحكمة من أمر إبراهيم لإسماعيل بطلاق امرأته التي اشتكت

الحكمة من أمر إبراهيم لإسماعيل بطلاق امرأته التي اشتكت

فتوى رقم : 8773

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 16/07/1430 01:10:14

س : لِمَ أمر إبراهيم ابنه بتطليق زوجته التي كانت تشتكي مع أن الصبر أفضل ؟.

ج : الحمد لله أما بعد .. المشورة على الزوج بالصبر على زوجته أو تطليقها أمر يختلف باختلاف الحال ؛ فالزوجان اللذان بينهما عشرة طويلة وأولاد ليسا كغيرهما ، كما أن محل الملاحظة يختلف عرفا وشرعا ؛ فبعضه لا يُحتمل عادة أو لا يجوز شرعا ، وبعضه سائغ ، وكذلك الحال في اعتبار قواعد المصالح والمفاسد .
فربما رأى ابراهيم منها حين تذمرت من العيش معه وقالت : نحن بشر في ضيق وشدة ، وشكت إليه ، وأن التذمر سبب لاضطراب الحياة الزوجية ؛ فرأى أن ظروف هذا الزواج تقتضي المشورة بالفراق . والله أعلم.