الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   خروج المرأة من البيت لحاجة أو ضرورة مع تحريمه لها إن خرجت دون إذنه

خروج المرأة من البيت لحاجة أو ضرورة مع تحريمه لها إن خرجت دون إذنه

فتوى رقم : 8103

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 21/06/1430 21:40:06

س : زوجي قال لي : تحرمين علي إن طلعت من البيت من دون استئذان . وأنا عند أهلي بسبب وظيفتي ، ومن عادة أهلي أن يزوروا بيت جدي في نهاية الأسبوع ، فأرسل لزوجي رسالة لاستئذانه في الذهاب معهم فلا يرد علي أو لا يسمح لي ، وأنا لا أستطيع البقاء في المنزل بمفردي فهل يجوز لي الخروج دون علمه ؟ وما حكم الخروج للضرورة دون علمه ؟، وهل تعتبر الحالات التالية ضرورة أو لا : ( زيارة عمتي ؛ لأنها أجرت عملية ، زيارة خالتي لإنجابها مولوداً ، الذهاب إلى السوبر ماركت مرة في الشهر لشراء بعض الأغراض ) ؟.

ج : الحمد لله أما بعد .. الأصل وجوب طاعة المرأة لزوجها ، وعدم مخالفته فيما يوجه به ، وإذا وُجدت حالة ضرورة أو حاجة ملحة يكون تركها سببا لحرج كبير جاز الخروج دون استئذانه ، وليس منها حالة زيارة الأقارب المذكورين ؛ فإن حق الزوج أكبر من حقوقهم ، وننصحك أن لا تحاولي الوصول إلى مقاصدك عن طريق الإلزام بالفتوى ؛ إلا إذا كان الزوج هو من طلب السؤال ، والبديل عن ذلك هو إقناعه ، وقناعة الرجل تحصل باحترام المرأة لزوجها وحسن تبعلها له مع المطالبة والظغط بلين ورفق حتى يحصل المقصود دون إغضاب للزوج . والله أعلم.