الرئيسة    الفتاوى   الإيمان   معرفة الشخصيات من خلال الألوان

معرفة الشخصيات من خلال الألوان

فتوى رقم : 7966

مصنف ضمن : الإيمان

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 13/06/1430 09:21:54

س : هل يعتبر معرفة الشخصيات من خلال الألوان من العرافة والكهانة ، كأن يقول : لونك المفضل الأصفر إذاً شخصيتك هي كذا وكذا ؟.

ج : الحمد لله أما بعد .. فإن تحليل الشخصية إذا كان بوساطة كهانة أو استعمال جن فإن هذا لا يجوز ، وأما إن كان بطرق مباحة ؛ كمعرفة ذلك بالحديث وأنماط السلوك الأخرى فلا حرج في تعليمها وتعلمها .
ومن جنس الممنوع : تحليل الشخصية عن طريق البرج الذي ولد فيه ؛ لكونه من عمل الكهان والعرافين .
وأما تحليل الشخصية عن طريق اللون الذي يحبه الشخص فإن كان ذلك يتضمن الدعوى بعلم ماضيه أو مستقبله كما يروج لذلك بعض العاملين في هذا المجال فهو من النوع المحرم ؛ لعدم وجود علاقة سببية ظاهرة تخضع للقياس وتنتظمها القواعد في معرفة الماضي أو الحاضر بوساطة لون المرء ، وإنما هي تلبيس على الناس وخداع ، وتغطية لأعمال الكهانة والدجل .
وأما إن كان في اللون دلالة على حال الشخص النفسية والسلوكية من الحلم والغضب والتفاؤل والتشاؤم ونحوها من الأحوال فهذه مثل التعرف على شخصيته من خلال نظراته وتعابير وجهه ونغمة صوته وطريقة حديثه ومشيته وحركة يديه وعلاقاته مع الآخرين ؛ فقد ينعكس شيء من السلوك على اختياره للون ، كما قد يتمكن بعض الناس بالتجربة والممارسة من التعرف على ذلك ، ولكن هذا إنما هو من عمل المتخصصين من علماء النفس والاجتماع فلا أرى الانشغال به بعقد دورات للناس أو التعرف على بعض طبائعهم لمجرد العلم ؛ لما فيه من ضياع الوقت من غير فائدة ترجى . والله أعلم .