الرئيسة    الفتاوى   الإجارة   الإقراض بشرط التأجير بأقل من أجرة المثل

الإقراض بشرط التأجير بأقل من أجرة المثل

فتوى رقم : 5492

مصنف ضمن : الإجارة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/02/1430 09:01:00

س: السلام عليكم .. فضيلة الشيخ! عندنا في المغرب صورة شائعة من صور الإجارة يسمونها: الرهن. وهي أن يدفع المستأجر مبلغا للمؤجر يستفيد منه هذا الأخير طيلة مدة الإجارة، ويؤدي المستأجر قسطا شهريا مقابل انتفاعه بالعين المؤجرة، فمثلا: محمد عنده بيت يريد تأجيره وهو في حاجة ماسة لمبلغ 10آلاف دولار، فيدفع له عمر هذا المبلغ ويستأجر منه البيت بـ100 دولار، علما أن قيمته - من دون دفع مقدم عشرة آلاف - هي 200 دولار، فالمؤجر الذي هو محمد استفاد من المبلغ لقضاء حوائجه، والمستأجر الذي هو عمر استفاد من رخص ثمن الإيجار وعندما يفسخان العقد سيكون له مبلغ يمكنه من شراء بيت خاص به، فما رأيكم في هذه الصورة؟ وجزاكم الله خيرا.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. لا يجوز الدخول في هذه المعاملة؛ لأن حقيقتها أنها قرض بفائدة، وهذا عين الربا. والله أعلم.

إقراض    قرض    شرط    استئجار    إجارة    أجرة    مؤجر    تخفيض