الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   قبل زوجته قبل الدخول في غرفة مفتوحة الأبواب ثم أراد تطليقها

قبل زوجته قبل الدخول في غرفة مفتوحة الأبواب ثم أراد تطليقها

فتوى رقم : 4431

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 02/01/1430 14:17:00

س: عاجل .. سؤال واقع لا افتراضي .. مات أبي، وأختي قد خطبها شاب، وتسلمت مهرها، ثم عقد عليها النكاح فجاء زوجها قبل العرس فقبلها في فمها في خلوة سريعة في بيتنا في مجلس كانت أبوابه مفتوحة، حيث كانا مختليين ببعضهما، إلا أنهما لا يستطيعان الجماع؛ لأن أبواب المجلس مفتوحة، ويمكننا أن نفجأهما في أي لحظة، والآن قبل العرس يوجد حوار بشأن الطلاق؛ فإذا طلقها الآن؛ فهل التقبيل يوجب لها كامل المهر؟ أم لها نصفه؟ وهل عليها عدة؟ جزاك الله خيراً.

ج: الحمد لله وبعد .. ذهب جماهير العلماء وحكاه بعضهم إجماعا إلى أن المهر يجب على الرجل كاملا بمجرد خلوته بزوجته، ويُلحق بذلك ما إذا استمتع بها؛ ولو دون الفرج؛ لأن الحكمة من اعتبار الخلوة سببا لوجوب المهر والعدة هو إمكان الاستمتاع؛ فحيث استمتع فقد وجب المهر والعدة. والله أعلم.