الرئيسة    الفتاوى   الدماء الطبيعية   زيادة أيام العادة بسبب تركيب اللولب

زيادة أيام العادة بسبب تركيب اللولب

فتوى رقم : 2935

مصنف ضمن : الدماء الطبيعية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 16/10/1429 18:53:00

س: السلام عليكم .. ركبت اللولب النسائي، وكانت دورتي ـ أكرمك الله ـ خمسة أيام، وبعد اللولب صارت ثلاثة عشر يوماً، وفي رمضان يشق علي أن أفطر كل هذه الأيام؛ فهل تعتبر كل هذه الأيام من الدورة؟ أم أن دورتي هي الخمسة الأيام فقط؟ أرشدني.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. إذا كان الدم النازل في الأيام الزائدة عن الأيام الخمسة هو نفسه دم الحيض بصفاته وسماته فهو حيض تُمنع المرأة فيه من الصلاة والصيام، وإن كان بصفة أخرى فاسألي طبيبة النساء واعملي بقولها. والله أعلم.

زيادة    مدة    دم    حيض    لولب