الرئيسة    الفتاوى   المواريث   أوصى زوجها بثلث ماله فبنوا عمارة تكلفتها أقل من الثلث

أوصى زوجها بثلث ماله فبنوا عمارة تكلفتها أقل من الثلث

فتوى رقم : 21757

مصنف ضمن : المواريث

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 09/03/1440 15:07:13

س: السلام عليكم ورحمة الله .. أوصى زوجي بثلث ماله، وبنينا عمارة ريعها في صدقات، لكن أعتقد أن العمارة أقل من الثلث (ليس الفرق كثيراً)؛ هل أتحرى الدقة ونكمل الثلث أم نكتفي بهذه العمارة؟
علما بأني دخلت في نقاش مع الناظر والذي هو ابنه فقال لي: كل شيء ارتفع سعره؛ هل نقدر قيمة العمارة الآن وقيمة التركة وعمرها ١١ سنة؟

ج: الحمد لله أما بعد ..فإن العبرة بما تستحقه الوصية من التركة= هو عند الفرز أو القسمة؛ سواء كان ذلك عند وفاته أو بعدها بمدة قلَّت أو كثرت، والفروق القليلة الناتجة عن تفاوت يسير بين المثمنين لا تُعتبر؛ لأنها فروق تحصل بينهم في يوم واحد.
وإما إن كان المقصود تأخر البناء فقط، وأن البناء قصر في قيمته عن قيمة الثلث المفرزة أو المودعة فهذا لا تسامح فيه قل أو كثر، لأنه في ذمة الناظر أو في ذمة من كانت التركة تحت يده؛ حيث ينتج عن تفاوت التثمين؛ فيجب حينئذ رده إلى أصل الثلث بأي وسيلة ممكنة؛ كتكميل بناء أو أجهزة تعتبر من أصله؛ كسخانات ومضخات ولوازم كهربائية. والله أعلم.