الرئيسة    الفتاوى   الآداب   على من يبدأ الولد بالسلام إذا دخل المنزل ووجد أباه وأمه

على من يبدأ الولد بالسلام إذا دخل المنزل ووجد أباه وأمه

فتوى رقم : 21581

مصنف ضمن : الآداب

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 02/01/1440 04:50:32

س: السلام عليكم .. يا شيخ .. لدي سؤال وهو: إذا دخل الابن البيت ووجد أمه وأباه؛ فمن يسلم عليه أولا؟ ومن أحق بالتقديم في السلام؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. أما السلام فهو التحية اللفظية؛ فيلقيها فتشمل الجميع، وأما المصافحة وتقبيل الرأس ونحوهما فإنه يبدأ بأمه؛ لما ثبت في حديث أبي هريرة قال: جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال: أمك قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أبوك. متفق عليه. هذا في حال كان الأب يعرف هذا الحديث، وإذا كان لا يعرفه وخشي الولد أن يتكدر والده بسبب تقديمه أمه فلا حرج على الابن في تقديم والده. والله أعلم.

مصافحة    بيت    ابن    أمّ    أب    برّ الوالدين    تفاضل    بدء