الرئيسة    الفتاوى   أحكام المساجد   دخول الحائض المسجد لتسميع القرآن

دخول الحائض المسجد لتسميع القرآن

فتوى رقم : 20561

مصنف ضمن : أحكام المساجد

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 29/07/1438 05:30:17

س: ذهاب الحائض الى الطابق الثاني من المسجد لتسميع ما حفظت، هل يجوز لها ذلك؟

ج: الحمد لله أما بعد .. إن كان هذا المسجد هو موضع الصلاة نفسها الذي يصلي فيه النساء أو يصلي فيه الرجال فلا يجوز لها المكث في هذا المكان، فإن لم تمكث فيه فلا حرج في ذلك إن شاء الله عز وجل، كأن تسمع شيئا قليلاً وهي واقفة ثم تذهب، فالأمر واسع.
وأما إن كان من ملاحق المسجد كالغرف الدراسية التي لا تفتح ولا تغلق إلا للدارسة أو لاحتواء الأنشطة النسائية وغيرها، فلا حرج عليها أن تمكث فيها ؛ لأن المسجد في اصطلاح الشريعة هو الموضع الذي يُصلى فيه عادة ، وليس هذا موضعا للصلاة عادة فعليه ليس هو بمسجد. والله أعلم.