الرئيسة    الفتاوى   المواريث   أعطاه والده سيارة لحاجته إليها وباعها بعد وفاته، فهل تقسم على الورثة؟

أعطاه والده سيارة لحاجته إليها وباعها بعد وفاته، فهل تقسم على الورثة؟

فتوى رقم : 20220

مصنف ضمن : المواريث

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 23/05/1437 09:40:59

س: الشيخ سليمان الماجد .. السلام عليكم .. إذا أعطاني أبي سيارة عطية ، وكانت لحاجة ماسة ، أي أني لا أستطيع شراء سيارة ألبتة ، وكانت قيمة السيارة خمسين ألف ريال ، وتوفي أبي رحمه الله ، وبعد سنة من وفاته بعت السيارة بستين ألف ريال ، وبعد مضي أربع سنوات عن في خاطري أن السيارة ملك يقسم للورثة، فهل بيعي وتملكي لها صحيح أم أنها ترد للورثة؟ وفيهم إخوة وأخوات لم يعطهم مثلها.. جزاكم الله كل خير ونفع بكم.

ج: الحمد لله أما بعد .. فأرى أن تقسم القيمة بين الورثة ؛ لكون الأصل أنها إرث ، ولأن الواجب على أبيك إنما هو قضاء حاجتك بالسيارة لا تمليكك لها دون إخوتك . والله أعلم.

عطية    ولد    أب    سيارة    ورثة