الرئيسة    الفتاوى   الإيمان   قول (شورك وهداية الله)

قول (شورك وهداية الله)

فتوى رقم : 20119

مصنف ضمن : الإيمان

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 24/03/1437 04:27:00

س: السلام عليكم .. شيخنا .. ما حكم قول : (شورك وهداية الله)؟

ج: الحمد لله أما بعد .. هذه العبارة يراد منها أني قبلت رأيك ، ويسأل مع ذلك هداية الله وتوفيقه ؛ فهذا حسن لا حرج فيه. والله أعلم.