الرئيسة    الفتاوى   الإيمان   الحكمة من الوضوء من لحم الإبل

الحكمة من الوضوء من لحم الإبل

فتوى رقم : 19999

مصنف ضمن : الإيمان

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 25/02/1437 05:53:15

س: ذكر ابن القيم – رحمه الله - أن العلة في الوضوء من أكل لحم الإبل أنها خلقت من نار، خلقت مما خلق منه الجن؛ لذلك النار تبرد بالماء يعني بالوضوء ؛ فيتوضأ الإنسان إذا أكل لحمها؛ لذلك لما قيل للنبي صلى الله عليه وسلم: (أصلي في مرابض الغنم ؟ قال: نعم .قال: أصلي في مبارك الإبل؟ قال: لا) أي لا تصل في المكان الذي تبرك فيه الإبل.
فهل هذا الكلام صحيح شيخنا الفاضل؟

ج : الحمد لله أما بعد .. فلم يثبت في السنة ما يدل على العلة أو الحكمة من ذلك ؛ فيكون ذلك لمجرد التعبد والامتثال ، والمستيقن أن ذلك لم يكن إلا لعلة عظيمة وحكمة باهرة . والله أعلم .

حكمة    وضوء    لَحْم    إبل