الرئيسة    الفتاوى   الإستشارات   تعرفت على شاب عن طريق تويتر، فخطبها، فهل تقبله؟

تعرفت على شاب عن طريق تويتر، فخطبها، فهل تقبله؟

فتوى رقم : 19355

مصنف ضمن : الإستشارات

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 13/11/1434 12:31:26

س: أضافني شاب من قبيلتي ، وبعد فترة أضفته ، وكنت أسأله عن بعض الأمور فيجيبني ، ثم إنه أعجب بي وأراد الزواج مني ، وقد سألني : هل سبق لك الحديث مع شخص آخر؟ فأجبته بالنفي ، ثم أعطيته اسم ولي أمري، ليخطبني، فهل أنا على إثم لأني تحدثت معه ؟ وإذا أتى وخطبني هل يجوز أن أوافق؟

ج: الحمد لله أما بعد .. أخطأت بدخول هذا الطريق، وهذا الشاب - كما ترين - قد بدأت شكوكه من اﻵن بسؤاله عن علاقة سابقة، وليس عنده ضمانات أنك لا تعودين إلى نفس الطريقة، ولهذا لو تزوجتما فستعود شكوكه أقوى ؛ لا سيما إذا ذهبت أيام الزواج الأولى ، وبدأ الملل العادي بين الزوجين ، فحينئذ ستعظم شكوكه بأن الزوجة سوف تبحث عن علاقات جديدة ومثيرة، وحينها يتهدم بيت الأسرة، وقد تستمر هذه الأسرة ، لكن في ظل شكوك قاتله تخنقك خنقا ، وهذا كله قد عرفته من تجارب مريرة لمجموعة من اﻷسر حصلت فيها تفككات ، كان سببها اتصالات ما قبل قبل الزواج.
احذري فأنت اﻵن تعبثين بعمرك كله، اقطعي علاقتك بهذا الرجل، دمت موفقة مسددة في دينك ودنياك. والله أعلم.