الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   فلبينية فارقها زوجها دون طلاق لأنه لا طلاق في أنظمتهم، فهل لها أن تتزوج؟

فلبينية فارقها زوجها دون طلاق لأنه لا طلاق في أنظمتهم، فهل لها أن تتزوج؟

فتوى رقم : 16419

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 27/12/1432 03:38:10

س: هذا سؤال يخص أختاً من الفلبين أسلمت قبل عدة سنوات أثناء عملها في السعودية ، وكانت وقتها مع زوجها الذي أسلم أيضا ، وخلال تلك الفترة اكتشفت أنه كان متزوجا من امرأة قبلها ، وكان يخفي ذلك ؛ نظرا لأن التعدد ممنوع في الفلبين. وترتب على ذلك وحسب أنظمتهم أنها هي المذنبة وليس هو ، ونظرا لأنها لم تكن تعلم بأنه مقترن بزوجة أخرى عندما تزوجته فقد عفي عنها من قبل القاضي. والمشكلة الأخرى أنه برغم رغبتها في الطلاق لكنه لا يوجد طلاق حسب أنظمة بلدهم فلم تستطع الحصول على ورقة الطلاق وافترقت هي وزوجها منذ أكثر من عامين ، ولا تدري أين هو، سؤالها : هل يجوز لها أن تتزوج من رجل آخر الآن حسب حالتها التي سبق ذكرها؟ وجزاكم الله خيرا.

ج: الحمد لله أما بعد.. فحيث إن كلا الزوجين مسلم فإن النكاح لا يزال باقيا، ولا تخرج من ذمته إلا بطلاق أو خلع أو فسخ قاض.
فعليها أولا أن تطلب من زوجها الطلاق؛ ولو بدون ورقة رسمية؛ فإذا طلق تزوجت بعد العدة.
وإذا لم يمكن حصول الطلاق من زوجها، وكانت المحاكم لا تحكم بالشريعة فلها أن تراجع أحد علماء بلدها لينظر في فسخ نكاحها بحضرة شاهدين، ولها أن تتزوج بعد تمام حيضة واحدة من الفسخ. والله أعلم.

نكاح    عدم    طلاق    قانون    أقليات    فسخ    محكمة