الرئيسة    الفتاوى   الدماء الطبيعية   هل يكتب للمرأة أجر العبادات إذا حاضت؟

هل يكتب للمرأة أجر العبادات إذا حاضت؟

فتوى رقم : 16177

مصنف ضمن : الدماء الطبيعية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 02/09/1432 16:32:41

س: السلام عليكم .. يا شيخ .. أنا ولله الحمد أصلي مع الإمام حتى ينصرف، وحريصة على ذلك؛ لعلي أكون ممن يعتقهم الله من النار، ولكن إذا أتتني الدورة الشهرية هل يكتب لي نفس الأجر؟ وجزاك الله خيراً.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. نعم؛ يُكتب لك مثل عملك في طهرك؛ إذا لم يمنعك إلا الدورة ؛ لأن النصوص دلت على أن من نوى شيئاً ثم لم يقدر عليه كتب له أجر من عمله ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : "إنما الدنيا لأربعة نفر (ثم ذكر الأول ثم قال) : وعبد رزقه الله تعالى علماً ولم يرزقه مالا فهو صادق النية يقول : لو أن لي مالا لعملت بعمل فلان فهو بنيته فأجرهما سواء" رواه أحمد من حديث أبي كبشة الأنماري .
وأما نقصان دينها الوارد في الحديث فإنما هو في تركها الصلاة مما يقطع علاقتها بالعبادة مدة الحيض ، أما الأجر فهو ثابت بما ذُكر ، ومثل ذلك السفر والمرض فإنه يقطع عن العبادة والجمع والجماعات مما قد يؤدي إلى تأثر الإيمان ، لكن أجر ما تركه ثابت . الله أعلم .

ثواب    عبادات    امرأة    حيض