الرئيسة    الفتاوى   الإيمان   قول (... ربما اشتاق الله لسماع دعائك)

قول (... ربما اشتاق الله لسماع دعائك)

فتوى رقم : 16054

مصنف ضمن : الإيمان

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 23/08/1432 05:47:15

س: السلام عليكم .. شيخنا حفظكم الله .. ما حكم هذه العبارة: (إذا أتعبتك الدنيا فلا تحزن فربما اشتاق الله لسماع دعائك)؟

ج: الحمد لله أما بعد .. فإن ما يتعلق بصفات الباري هي توقيفية ؛ فلا أرى قول تلك عبارة "اشتاق" ، ويكفي عنها "أحب" لأن الله يحب الملحين في الدعاء . والله أعلم.