الرئيسة    الفتاوى   النكاح   رضا المرأة بالنكاح بشرط الطلاق إن لم ترتح للزوج

رضا المرأة بالنكاح بشرط الطلاق إن لم ترتح للزوج

فتوى رقم : 15456

مصنف ضمن : النكاح

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 30/04/1432 17:46:31

س: سلام عليكم .. إحدى النساء تقدم لها رجل ورفضته أكثر من مرة؛ بحجة أنها لم ترتح له، الآن الرجل حريص على الارتباط بها وعرض عليها أن تشترط في العقد إن لم يناسبها الحال بعد سنة فمن حقها أن تطلب الطلاق وسوف يطلقها، فهل يجوز العقد بهذه الصيغة؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. فإن إثبات الخيار للزوجة في عقد النكاح ، ولزوم آثاره ـ كحقها في الفرقة ـ : محل خلاف بين أهل العلم ، وأصح الأقوال فيه أنه شرط صحيح ؛ فيلزمه ديانة أن يطلق متى طلبته ؛ فإن نكث ذلك وامتنع وطلبت من القاضي فسخ النكاح أجابها لهذا السبب ، والمهر لها مقدما ومؤخرا ؛ لأن الفرقة جاءت بسببه .
وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم : "إن أحق الشروط أن توفوا به ما استحللتم به الفروج" رواه الشبيخان من حديث عقبة بن عامر.
وهذا قول للإمام أحمد ، واختيار ابن تيمية ، وانظر "الإنصاف" (8/123) .
وقد ظهر بهذا جواز هذا الشرط ، وترتب آثاره المذكورة . والله أعلم.

نكاح    شرط    طلاق    فسخ    خيار    

بيع    تدليس    غبن