الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   إتيان الزوجة في دبرها

إتيان الزوجة في دبرها

فتوى رقم : 1532

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 30/08/1429 22:54:00

س: السلام عليكم .. أجامع زوجتي ولا أستطيع التحكم بنفسي حتى آتيها في دبرها؛ ولا أحس بالندم إلا إذا انتهى الجماع، فما الحكم؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. إتيان المرأة في دبرها من الكبائر، وهو مع ذلك شذوذ، وأنانية، واغتيال لأنوثة المرأة، وعدوان على حقوقها؛ والأحاديث في تحريمه كثيرة، منها: عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لا ينظر الله عز وجل إلى رجل أتى رجلا أو امرأة في دبرها" رواه الترمذي والنسائي وابن حبان في صحيحه؛ فعليك التوبة والاستغفار وعدم العودة إلى مثل ذلك؛ وأن تحذر غضب الجبار وسطوة المنتقم، نسأل الله أن يعفو عنك. والله أعلم.

دبر    استمتاع    جماع