الرئيسة    الفتاوى   الحديث   معنى أثر أم صبية خولة بنت قيس

معنى أثر أم صبية خولة بنت قيس

فتوى رقم : 14243

مصنف ضمن : الحديث

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 18/02/1432 22:46:31

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. شيخنا الحبيب .. قرأت حديثاً فأشكل علي بعض كلماته ومقاصده، وهو: عن أم صبية خولة بنت قيس قالت: "كنا نكون في عهد رسول الله وأبي بكر وصدراً من خلافة عمر في المسجد نسوة قد تخاللن، وربما غزلن، وربما عالج بعضنا فيه الخوص، فقال عمر: لأردنكن حرائر، فأخرجنا منه، إلا أنا كنا نشهد الصلوات في الوقت" أخرجه ابن سعد في الطبقات. فما معنى (تخاللن)، و(لأردنكن حرائر)؟ وهل في الحديث دلالة على جواز فعل الصنعة في المسجد؟ وهل فيه إشارة إلى تكسب الصحابيات بصنعتهن في المسجد؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. هذا الأثر فيه محمد بن عمر الواقدي، وفيه كلام كثير، ولهذا قال ابن رجب في "فتح الباري" (2/449) (وهذا الإسناد فيه ضعف).
وصحة : تخاللن : تجاللن .
ففي "الفائق" (1/229) مادة (جلل): "تجالَلنْ : اسْننَّ . حرائر: أي كما يجب أن تكون الحرائُر من ضرب الحُجُب عليهن وألاَّ يَبْرُزْنَ برُوُز الإماء) اهـ .
وفي "غريب الحديث" (2/121) للخطابي: (قوله : تجاللن : أي طعن في السن وكبرن ، يقال تجالت المرأة فهي متجالة وجلت ، فهي جليلة إذا كبرت وعجزت ... وقوله : لأردنكن حرائر يريد لزوم البيوت ، وذلك أن الحجاب إنما ضرب على الحرائر دون الإماء) اهـ. والله أعلم.