الرئيسة    الفتاوى   حقوق الوالدين والأرحام   هل قطيعة الرحم من الكبائر؟

هل قطيعة الرحم من الكبائر؟

فتوى رقم : 13696

مصنف ضمن : حقوق الوالدين والأرحام

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 29/01/1432 22:52:16

س: السلام عليكم .. قرأت أن قطيعة الرحم الواردة في الأحاديث النبوية المقصود بها أحد معنيين : الأول : الإساءة إليها. الثاني : عدم صلتها. وعلى فرض أن المقصود بها عدم صلتها من غير مصادمة خاصةً إذا كانت مستغنية عني وغير محتاجة. فهل هي من الصغائر المشمولة بقوله تعالى : "إن تجتنبوا كبائر متنهون عنه" الآية أم من الكبائر؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. فأما عقوق اوالدين فإنه من الكبائر بنص الحديث ، وأما قطيعة الرحم فهي دركات ومراتب بعضها أعظم من بعض ، وقد حررت جوابا في ضابط الكبيرة راجعه في الموقع . والله أعلم.