الرئيسة    الفتاوى   النكاح   حكم إجابة وليمة العرس

حكم إجابة وليمة العرس

فتوى رقم : 13169

مصنف ضمن : النكاح

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 03/01/1432 11:42:08

س: السلام عليكم .. 
يا شيخنا .. هل إجابة وليمة العرس واجبة على الرجال والنساء؟

ج: الحمد لله أما بعد .. يُستحب للمسلم إذا دُعي إلى وليمة العرس أن يجيب.
ولا يجب حضور شيء من الولائم إلا ما عُدَّ حضوره من الحقوق الواجبة عرفا؛ كولائم المقربين من الأقارب والجيران والأصدقاء .
ويسري على تلك الواجبات ما يسري على غيرها من شرط السعة والقدرة.
وأما حديث: "من لم يجب الدعوة فقد عصى أبا القاسم" فهي الدعوة التي يجب حضورها، وإلا للزم أن تُجاب كل دعوة؛ إلا بعذر ظاهر، وفيه نظر.
وأما حديث أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: "حَقُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ خَمْسٌ : رَدُّ السَّلَامِ وَعِيَادَةُ الْمَرِيضِ وَاتِّبَاعُ الْجَنَائِزِ وَإِجَابَةُ الدَّعْوَةِ وَتَشْمِيتُ الْعَاطِسِ" رواه الشيخان فليس معنى الحق وجوب هذه الأشياء؛ بدليل دخول ما ليس بواجب بنفسه اتفاقا؛ كعيادة المريض واتباع الجنائز، لكنها تجب لمعان وأوصاف أخرى. والله أعلم.

وليمة    زفاف    إجابة    دعوة