الرئيسة    الفتاوى   أحكام الجنائز   مات في كندا ويريدون نقله إلى السعودية، فمتى يغسل ويصلى عليه؟

مات في كندا ويريدون نقله إلى السعودية، فمتى يغسل ويصلى عليه؟

فتوى رقم : 13164

مصنف ضمن : أحكام الجنائز

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 03/01/1432 08:41:38

س: شيخنا الكريم .. السلام عليكم .. هذا سؤال عاجل وردني من الإخوة المبتعثين في كندا، ويرجون إجابة عاجلة لأمرهم المستجد التالي:
لدينا متوفى سعودي، ويرغب أهله في دفنه بالسعودية، وعليه:
١_ هل لنا أن نغسله ونصلي عليه ثم نرسله لأهله؟ علما أن بين غسله ووصوله للسعودية ٣ أيام.
٢_ هل يجوز شرعا غسله مرتين؛ بكندا ثم بالسعودية أم يكتفى بالسعودية؟
3 _ هل إذا أرسل جاز لزملائه بكندا أن يصلوا عليه صلاة الغائب؟ وجزيتم خيرا.

ج: الحمد لله أما بعد .. غفر الله له ورحمه وأحسن عزاء أهله فيه .. ويجوز الأمران: من غسله في كندا ثم نقله إلى السعودية ودفنه إذا وصل دون تغسيل، وفي هذه الحال: ليس هناك ما يدعو إلى إعادة تغسيله، والأمر الثاني: تأجيل تغسيله إلى حين وصوله ، وأفضلهما أيسرهما على ذويه ؛ فإن تساويا فتأخير تغسيله أفضل.
ولزملائه في كندا أن يصلوا عليه حاضرا قبل نقله ، ثم يُصلى عليه مرة أخرى عند أهله ، ولا تُشرع الصلاة على غائب صُلي عليه . والله أعلم.