الرئيسة    الفتاوى   الدماء الطبيعية   ما يجب على المرأة قضاؤه من الصلوات إذا حاضت أو طهرت

ما يجب على المرأة قضاؤه من الصلوات إذا حاضت أو طهرت

فتوى رقم : 12151

مصنف ضمن : الدماء الطبيعية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 23/03/1431 22:31:04

س: ما صحة هذه الأحكام يا شيخ؟
أحكام تجهلها الكثير من النساء :
سؤال: ما هي الصلوات التي يجب على المرأة قضاؤها بعد الطهر من الحيض أو النفاس؟
إذا طهرت المرأة قبل المغرب، فتقضي صلاة الظهر والعصر.
إذا طهرت بعد المغرب، فعليها صلاة المغرب فقط.
إذا طهرت قبل الظهر، فلا تصلي شيئا.
إذا طهرت بعد العشاء وقبل الفجر، فتصلي المغرب والعشاء.
إذا حاضت بعد دخول وقت أي صلاة، فتبقى هذه الصلاة دينا عليها حتى تطهر.
إذا طهرت قبل خروج وقت صلاة الفجر، فعليها قضاء تلك الصلاة.
هذا والله أعلم، وصلى الله على نبينا محمد.
وأرجوا نشرها بشتى الوسائل الممكنة لجميع الأخوات لكي لا تكون حجة علينا، ولتعم الفائدة، وجزاكن الله خيرا.
وأرجو الدعاء.

ج: الحمد لله أما بعد .. الصحيح من أقوال أهل العلم أنه لا يجب على المرأة قضاء الصلاة التي حاضت بعد دخول وقتها؛ لأن الوقت موسع في حقها، ما لم يكن نزوله بعد ضيق وقت الصلاة عن أدائها ، فهنا يجب عليها قضاؤها في هذه الحال .
وإذا طهرت قبل خروج وقت الصلاة بمقدار ركعة وجب عليها قضاؤها؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : "من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة" ، وهل يلزمها قضاء ما يجمع إليها قبلها أو بعدها ؟ محل خلاف بين العلماء ، والأقرب أنه لا يلزمها ذلك ؛ لعدم الدليل عليه ، ولأنها لم تدرك من وقتها شيئا . وعليه: فلا يلزمك إلا أداء صلاة المغرب فقط .
فإن طهرت بعد خروج وقت الصلاة لم يلزمها قضاؤها ولو كان وقت الصلاة الأخرى لم يدخل ، وعليه: فإذا طهرت المرأة بعد خروج وقت صلاة العشاء ـ وهو في قول كثير من أهل العلم ينتهي بنصف الليل ـ لا يلزمها قضاء المغرب ولا العشاء، والأحوط أن تصلي العشاء خروجا من خلاف العلماء. والله أعلم.