الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   هل يقع الطلاق بلفظ: اسرحي؟

هل يقع الطلاق بلفظ: اسرحي؟

فتوى رقم : 11098

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 14/02/1431 22:10:18

س: لقد قرأت فى موقع إسلامى عن أن لفظ (اسرحى) إذا قاله الزوج لزوجته صار طلاقا، فأردت أن أخبر زوجي بهذا الأمر حتى لا يقع فيه، خصوصا وأن هذه الكلمة دارجة عندنا في مصر، مثل: (اسرحي عشان أنام) فقلت لزوجي: تصدق أني قرأت أن لفظ: (اسرحى) إذا قاله الزوج لزوجته صار طلاقا، وقلت: اسمعني ولا تردد ما قلت، ولكن اللفظ انفلت من لسانه، وقال: (اسرحى أه) بلهجة استنكار وأقسم أنه لم يكن يقصد ذكر اللفظ وإنما نطقه دون عمد، فهل هذا طلاق؟

ج : الحمد لله أما بعد .. إذا كان اللفظ صريحا في الفراق وقع به الطلاق ، وإن كان كناية أي محتملا للطلاق وغيره فلا يقع به طلاق إلا إذا قصد به الزوجُ طلاقا ، والصحيح من أقوال أهل العلم أن المرجع في تحديد الصريح والكناية هو العرف ، وعليه : فتختلف الألفاظ من حيث الصراحة والكناية باختلاف الأعراف . فإذا كان هذا اللفظ ليس صريحاً في الطلاق ولم يقصد به زوجك الطلاق فلا يقع به شيء ؛فإذا كانت كلمة : اسرحي طلاقا وقع به ، وإلا لم يقع . والله أعلم .

طلاق    اسرحي    قول    كناية