الرئيسة    الفتاوى   أحكام المولود وتربية الأولاد   ذبح ذبيحة بنية سلامة المولود وأمه ولم ينوها عقيقة

ذبح ذبيحة بنية سلامة المولود وأمه ولم ينوها عقيقة

فتوى رقم : 10696

مصنف ضمن : أحكام المولود وتربية الأولاد

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 25/01/1431 23:18:15

س : فضيلة الشيخ ! 
رزقني الله تعالى بمولود قبل ٣ سنوات ، 
وبعد ولادته قمت بعمل وليمة لسلامتهم ولم أنو بها العقيقة ، 
ولم أقم بذبح عقيقة بعد ذلك ، 
ما هو الواجب علي تجاه ذلك؟ 
أثابكم الله وجزاكم خير الجزاء.

ج : الحمد لله أما بعد .. العقيقة سنة مؤكدة لا شيء على من تركها ، والأفضل ذبحها في اليوم السابع؛ لحديث سمرة مرفوعاً: "كل غلام مرتهن بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه" ، فإن لم يتيسر ذلك وذبحت قبل السابع أو بعده أجزأت ؛ ما لم يبلغ المولود فحينئذ ينتهي وقتها ولا تشرع بعد ذلك؛ لأنه بالبلوغ يخرج عن اسم الغلام . وعليه: فحيث لم تنو بتلك الذبيحة العقيقة فإنها وليمة عادية ؛ لأن الأعمال بالنيات ، ويشرع لك أن تعق عن مولودك ما لم يبلغ . والله أعلم.

عدم    نية    عقيقة