الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   توكيل أخي الزوجة في طلاقها وحقوقها بعد الطلاق

توكيل أخي الزوجة في طلاقها وحقوقها بعد الطلاق

فتوى رقم : 10275

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 23/09/1430 06:12:40

س : هل يجوز رمي الطلاق بتوكيل أخي الزوجة ؟ علماً بأنه لم يحصل الدخول . وما هي حقوقها من شروط العقد؟

ج : الحمد لله أما بعد .. لا حرج في توكيل أخي المرأة في طلاقها ، وإذا تم الطلاق وأنت لم تخل ولم تدخل بها فإن كنتم قد اتفقتم على المهر فلها نصفه ، وإن لم تتفقوا على تسميته فلها المتعة بقدر عسر الزوج ويسره ؛ يعطيه من المال أو الكسوة ونحوها ما يطيب به خاطر أمثالها عادة . قال تعالى: "لا جناح عليكم إن طلقتم النساء ما لم تمسوهن أو تفرضوا لهن فريضة ومتعوهن على الموسع قدره وعلى المقتر قدره متاعاً بالمعروف حقاً على المحسنين. وإن طلقتموهن من قبل أن تمسوهن وقد فرضتم لهن فريضة فنصف ما فرضتم إلا أن يعفون أو يعفو الذي بيده عقدة النكاح" الآية . والله أعلم .